www.homeeg.com | Faces
أبريل07

alt

يداً بيد لا يفرقهما خلاف حول مفهوم، يرسمان الخط ويقتفيان أثره معا للنهاية، ليجدان له مخرجا مناسبا فى الحياة، ملائما للمكان الذي اختير من أجله،  وهذا ما تعلماه من طول عشرتهما لشيخ المعماريين  (حسن فتحي) .. المعماريان (رامى الدهان) و(سهير فريد) اللذان حملا شعار (العمارة تخاطب الوجدان)

فصاحب الإبداع يخاطب المتلقى بما ترك له من (اللون، الفراغ، الإحساس، الجماد)، وجميعها نسب جمالية تؤثر على المجتمع، وتتأثر به في المقام الأول ، ومن هنا  انطلقا يفتتان القوالب الجامدة للتصميم والتشييد لتحقيق هدف واحد، طالما سعى إليه حسن فتحي ألا وهو أن يظل البناء قويا معبرا عن طبيعة أصحابه، ومتناغما مع ما حوله، كما يعبر عن بيئته، ويستمد قوته منها .

لذلك كانت بدايتهما  تصميم استراحة صغيرة لا تتعدى الـ60مترا، بعدها قاموا بتصميم أكثر من 40 قرية سياحية منها قرية الجونة بالغردقة، والتى تعتبر مركز سياحي، ومنتجع صحي عالمي،شارك فيه المعماري الكبير مايكل جريفيز، وأخرى بالقصير، بالإضافة إلى تصميم مشروع نادي وفندق الغزالي بالكويت، والأزهر بارك.

وعن بداية علاقتهما بالعمارة البيئية يقولان

بعد الانتهاء من مرحلة الدراسة الجامعية عام 1978، تولد بداخلنا انبهارا شديدا بالاتجاه المعماري لدى (حسن فتحي)، وبدأنا بالتقرب من أعماله واتجاهاته الهندسية  فيما يختص بالعمارة الشعبية المحلية، لكونها شديدة التشبع بالتراث الحضاري عند (حسن فتحي)إلى أن دخلنا إلى عالم (حسن فتحي) فكان منزله عبارة عن مكتب صغير  للرسم وتنفيذ الأفكار، كان يقوم هو بوضع التصاميم، ويترك لنا مرحلة الرسم، ومع مرور الوقت  كبرنا من حوله، وكبرت التجربة بين الممارسة والخبرة، وبدأنا العمل الخاص ولكن باتجاه وتفكير (حسن فتحي) دون تقليد لأسلوبه إنما نحاكى الأسلوب ونناقشه فيما لدينا من أفكار وتصاميم، أى أننا عملنا بخبرته وتعليماته حتى بعد وفاته

هل كانت بدايتكما من حيث انتهى (حسن فتحي) ( انظر تحت قدمك وابن)؟

كانت  فكرته  عبقرية وبسيطة ارتبطت أكثر بالفطرة الإبداعية لديه، حين استلهم تجارب معمارية من الطبيعة، لإحياء أشكال محلية  وشعبية وبيئية من العمارة، عندما قام في بداية الثلاثينات بحل مشكلة الأسقف بالقباب التي تصنع التوازن في الضغط ما بين أعلى وأسفل، وهذا الحل العبقري ساعد في تفادي أضرار المناخ المتقلب إضافة إلى المحافظة على الاستمتاع بكافة الفصول. فيما عرف بعد ذلك بـ (عمارة الفقراء)، وهو مسمى يعكس البساطة  في أفكار ومشروعات (حسن فتحي) في العمارة، لذلك نحن ندعي أننا نواصل العمل بنفس الفكرة ونحاول أن نكون امتدادا له لكن من حيث انتهى .

دفاعا عن شيخ المعماريين بأن قبابه قضت على فكرة  (اللمة) على  أسطح  البيوت الريفية ؟

يضحك الدهان قائلا .. بالطبع لا، فمنزل (حسن فتحي) نفسه لم تغب عنه هذه التفصيلة، ويحتوي على أسقف متسعة في غاية الروعة، ولكن مساحة (اللمة) كان يستبدلها بـفكرة (الحوش) في التصميم الداخلي حتى تصلح لاجتماع العائلة المصرية  البسيطة في الريف على أسطح المنازل في ليالي الصيف، كما كان يعمد دائما إلى احترام خصوصية الفرد ببناء غرف خاصة لأفراد الأسرة الواحدة في المبنى الواحد.

كما رفضت (سهير فريد) بحدة اختصار عمارة (حسن فتحي) في تصاميم القباب

وقالت هذا خطأ شائع لدى المتلقي، فكانت تصاميمه للأغنياء والفقراء، لأنها تصاميم مختلفة تحاول إقناع الناس بأهمية القباب، لأنها ليست عمارة تبنى للفقراء باعتبارهم مساكين، بل تحاول أن ترد للفقراء المصريين عمارتهم التي أنتجوها وأبدعوها من خلال فكرهم ووجدانهم وبنوها بسواعدهم، وهي التي بقت آثارها في الشواهد المعمارية التراثية حتى الآن، محاولا عن طريق إبداعاته المعمارية الجمع بين ثالوث الحياة: (الإنسان، الطبيعة، العمارة) وذلك للتقريب بين الإنسان ومنبته، والرجوع به إلى هويته الأولى، فالرجل كان مخضرما في كل شيء محبا للموسيقى والفن وللناس، متعدد الإمكانيات ولديه بعد نظر منفتح على كل المجالات.

وكيف كان الخروج من عباءة (حسن فتحي)؟

بابتسامة خفيفة واستراق النظر لبعضهما البعض قالا: كان لابد أن نجد لنا ما يميزنا، ولكن ما زرعه (حسن فتحي) بداخلنا يمثل البذرة التي نحاول أن نرويها لتنضج وتطرح ثمارا جديدا، وقد اقتادنا الواقع المعاش إلى التواصل مع المعاصرة، ولكن تلك البذرة ظلت بمثابة بصمة لنا لا يمكن تجاهلها فى أي من مشاريعنا المختلفة.

إضافة تعليق
مارس10

altمدينة المستقبل حلم " البناء الأخضر"وهدف المطورين

يتعامل بدقة رجال البنوك و الحسابات، يقف على معانى الكلمات شأن أساتذة  اللغة الأكاديمين، كما أنه منظم نظام مهندسى العمارة فهو بالفعل واحد منهم لكنه عمل بالتجارة منذ كان عمره 7 سنوات حيث تعلم أهم حكمة نجاح فى أى عمل وهى " فن التعامل مع البشر" أنه المهندس "فتح الله فوزى" أول من بنى فى صحراء الساحل الشمالى قرى "مينا " عام 1986 ثم حول مدينة 6 أكتوبر إلى منطقة سكنية بعد أن كانت مخصصة للمصانع والعمال فقد بنى فى صحرائها مدينة "مينا جاردن سيتى" عام 94 وحالياً هورئيس مجلس إدراة شركة "المستقبل للاستثمار العقارى" التى تمتلك بنك لاند  بمساحة 11 ألف فدان فى القاهرة الجديدة، التى يحاول من خلالها المساهمة فى حل الأزمة الاقتصادية فى مصر .. فكيف يعمل على تحقيق  ذلك ؟

أجاب بعبارات منظمة، سارداً أولاً قصة نجاح بدأت من عام 1979 عندما تخرج من كلية الهندسة وعمل على الفور فى نفس العام كمطور عقارى فى  الأسكندرية، حتى وجد أن الأزمة التى تواجه المطورين عن المادة الخام أى "الأراضى" وجاءته الفرصة لشراء هذه الأرض 2006 لتصبح امتداداً للقاهرة الجديدة وهى تفتح من ثلاث اتجاهات بواجهه 4 كيلو على طريق السويس و13 كيلو طريق لوكيلمى، ومدخل من القاهرة الجديدة، والأرض ملكية لأربع جهات  بنك مصر 45%، بنك الاستثمار القومى 35%، البنك الأهلى 5%، المقاولون العرب 15% .

قاطعته رغم صعوبة ذلك مع أصحاب الأفكار المرتبة .. وما الذى أخر العمل بمشروع المستقبل منذ 2006؟

استكمل حديثه كأن سؤالى جاء فى محله  قائلاً . . الإجراءات والتراخيص وتطهير الأرض من قبل وزارة الدفاع و القوات المسلحة لضمان خلوها من أى مخلفات رمايه، واستصدار قرار وزارى بالأنشطة الاقتصادية التى تجذب المطور من تجارى وسكنى، تعليمى، طبى وترفيهى، وبحصولنا على العقد الأزرق والقرار الوزارى  سيكون سهلاً على المطور العقارى شراء الأرض منا عن شرائها من مؤسسات الدولة، وسيتم التعامل معه بكافة الصيغ الممكنة إما بالايجار والامتلاك، أو المشاركة.

هل تضع شروطاً للمطور العقارى أم أن رغبتك لنهضة الاقتصاد القومى يجعلك تتغاضى عن وضع أى شروط؟

بلهجة حادة قال .. بالطبع هناك شروطاً تمنع المطورين من العمل كل واحد برؤيته وفكره وشخصيته، وقد حرصت من البداية على الاستعانة باستشاريين لوضع أسس للتخطيط والتنفيذ والبناء، كما أنى أهتم بقصة نجاح كل مطور أو سيرته الذاتية، لكى أضمن جودة المشروع.

ألا ترى أن الاسثتمار فى الوقت الحالى يعد مجازفة؟

أجابنى معترضاً على لفظ مجازفة الذى يشير إلى الخطر، وقال أنه "تحدى" فالمستثمر الخارجى يؤجل التعامل مع أى  نشاط اقتصادى فى الوقت الحالى، ذلك لأن الإعلام يضخم الأحداث وينقلها بصورة مغلوطة، ومع ذلك هناك حركة جارية فى مصر لأن الوقوف بالنسبة للمستثمر يعنى الموت، فلديه التزامات تجاه عدد من الموظفين والعمال، ومسئوليات تجاه عمله وبلده.

 هل فكرت فى تأجيل نشاطك لحين انتعاش السوق الاستثمارى؟

اعتدل بكل ثقة وقال أنا مؤمن بأن الانسان هو صانع الحضارات، ولن تنهض بلدى إلا بنشاطى ونشاط كافة المستثمرين، وهدفى الأول أن أجذب رؤوس أموال خارجية، وعملة صعبة، لذك اعتمد فى لقاءاتى مع المستثمرين أن أنقل لهم صورة حقيقية عن مصر واشجعهم للاستثمار بها كما ان التأجيل يكون فى صالحى لأن سعر الأرض سيزداد، لكن الأزمة الراهنة تحتاج إلى سرعة انجاز وضخ رؤوس أموال.

اذن ليس صحيحاً ما يتردد حول تخفيض سعر الأرض فى هذه المرحلة لجذب المستثمرين ؟

أجابنى بمنطق تاجر حكيم وباحث خبير قائلاً .. كلما قل عدد الأراضى زاد سعرها ومن المستحيل أن تنخفض سعر الأراضى، كما أن تكلفة المرافق تزداد وكذلك خامات البناء، وكنت قد سجلت دراسة عن ال30 عاما الماضية، ووجدت أن سعر الأرض يزيد بمعدل دبل إلى تريبل كل خمس سنوات، فسعر المتر المربع عام 80 كان ب 150 ج، الأن يقدر ب 8000ج

ماالذى يميز مشروع المستقبل ليجذب المستثمرين اليه؟

عدد لى المزايا السابقة فى سهولة الشراء منه لأرض خالصة الأوراق والتراخيص والانشطة، كما انها تمتلك رؤى تصميم متطورة وضعها كبار الاستشارين، لكنه أضاف شيئاً هاماً أخر وهو أن المدينة مجهزة بكود "البناء الأخضر" حيث يراعى بها أصول توليد الطاقة من الشمس، وترشيدها، وإعادة معالجة مياه الصرف الخفيف لاستخدامها فى رى المساحات الخضراء بالمدينة، وهى ثقافة جديدة تشجع كل المطورين إلى العمل بها لحل مشكلات الطاقة والمياه التى ستواجهنا فى وقت قريب جداً، ومهما كانت حجم تكلفة هذه المبانى الآن فهى على المدى القريب تحل العديد من الأزمات الاقتصادية التى تهاجم المواطن المصرى بعد رفع دعم الطاقة.

وأنهى حديثه بأمل وتفاؤل خبراء الاستثمار بأن مشروع المستقبل سيبدأ فى العمل فى اكتوبر القادم حيث تم عرضه على بعض المطورين ولاقى قبولاً  واستحساناً. 

إضافة تعليق
فبراير27

Chairman of Tabarak Holding Groupalt 

Tabarak Holding Group considering that the company from the first companies which started construction in remote locations

And made a great challenge to provide services to their projects

  Began to trend towards the remote areas in Cairo city since a long

 Time for several reasons: dimension of pollution and congestion ,

Confidently declares engineer Ali Sharbati chairman of Tabarak :

 We choose new project sites is done very carefully and after specialized studies like: TABARAK residential city and Fantasia Orange project in Ras Sudr

Do Tabarak have in every project suitable concept for the nature of the place where the projects are establishing it in?

Of course, when you create any project have strengths use it to get to the ideal product for example:

-       Fantasia orange resort which is characterized by moderately air throughout the year and also been designed to be sea units.

-       Ninety avenue project in new Cairo city/fifth district take into consideration the green area& population to the minimum ratio to achieve that we used WATG the American company in the designs & Architectures designs &we planned for the project to unique &different inside the new Cairo area.

That the general design of the project is a residential buildings managed through the smart home systems including a WIFI system for the internet service & electronic gates by using smart cards & automatically fire system.

And we changed the design of Tabarak Residential city instead that we were almost finished it to transfer most of the project to villas to increase the green area to reach 52% from the project area in addition to the project club& garden.

And we started our recent projects “Maadi Sundry” which consists of 5 residential towers fully finished designed in a new way to suite all needs and includes a mall with total area 1500 m2 in addition to a gym, covered swimming pool and fir the first time we introduce the hospitality service for the residential in addition to security and maintenance company.

Why the company recently went to the green buildings?

This to contribute in saving our environment to save a healthy life environment for her customers also to its economic, social benefits which represent through:

Environment:

·         Support and save the Ecology systems and biological aspects.

·         Improve the quality of air and water.

·         Decrease the solid waste.

·         Save the natural resources.

Economical:

·         Decrease the operation expenses.

·         Enlarge the profit and fixed assets value.

·         Enhance the employee’s productivity and satisfaction.

·         Improve the economic performance for the life cycle.

Health and Social:

·         Improve the surrounded environment from atmosphere, air, temperature and voice.

·         Enlarge the residents comfort and health.

·         Decrease the pressure over the local infrastructure.

·         Contributing in improving the life style generally.

What is your project achievement percent from the green area? And what is already achieved of it?

Green building strategies which will be implemented as follows:

·         Installation of a solar energy system for heating water on the surface.

·         Install the equipment and high-efficiency plumbing.

·         Using the landscapes which need little water or approximately no irrigation.

·         Reusing the grey water.

·         Bicycle park.

·         Dual plumbing system.

·         Using the solar lighting and outdoor outer regions.

·         Using the low-emission paints, human and environmentally friendly.

·         Implementation of high-performance cooling tower.

·         Using covered car parking area with reflecting materials.

·         Solid Waste Management

alt

·         The green junk system at the site.

إضافة تعليق
فبراير23


Mohamed Ezz Eldin Fahmy

EHAF CONSULTING ENGINEERS 

Architecture - Engineering and Project Management

بالكاد تلامس قدماه الأرض رغم أن طموحاته تنطلق من أرض الواقع، ولكن أحلامه تأتى دائما وفق استيراتيجية طويلة المدى أكثر تنظيما وأكثر قوة، فلا يسمح لنفسه بالوقوف لحظات ليلتقط أنفاسه، ثم يستكمل الطريق، يحذو فى ذلك حذو أبيه الدكتور المهندس المعمارى عز الدين فهمى، عميد كلية هندسة الازهر والحائز على جائزة الدولة التقديرية الذى كان قدوته وقبلته منذ نشأته.

 وقد استطاع  الدكتور محمد مع اعضاء مجلس أداره إيهاف ومع جيش مؤلف من  ١٠٠٠ مهندس محترف من الحصول على مركز ١٧ من ضمن افضل شركات غير أمريكية فى ادارة المشروعات،  ومركز ١٣١على افضل شركات تصميمات عالمية  فى وقت قصير وقد اصبح من اهم واكبر المكاتب الاستشارية فى مصر والشرق الاوسط على مستوى العالم. 

 فهل كان دكتور محمد عز الدين فهمى راضيا عن تلك المكانة؟

بكل ثقة ووضوح وبحماس كاد أن ينطلق بأحلامه خارج الكرة الأرضية أجاب .. بالطبع أنا لست راضيا، لأن فترة 40 عاما أراها كافيه جدا لتحقيق أكثر من ذلك، وما حققناه طوال هذه الفترة 20% فقط، فلم نصل من وجهه نظرى الى النجاح المطلوب وفق استيراتيجية الأهداف التى تضعها إيهاف بشكل دورى، وتسعى لانجازها بكل قوتها.

فأين كان القصور اذن من وجهه نظره؟

رغم قسوة انتقاده لنجاحات إيهاف إلا أنه يرى أن القصور يكمن فى ضرورة تطويرمنظومة  الفكر بحيث تتخطى أرض الواقع المحلى والعربى، لأنه وببساطة يسعى للعالمية فكل ما حققه فى المنطقة العربية يجده بسيطا بالنسبة لطموحات "إيهاف" واستيراتيجتها.

 altماذا يفعل لتحقيق هذه العالمية؟

بتواضع ابناء مصر وانسانيتهم المعهودة ينسب الانجازات لأعضاء "ايهاف" ومهندسيها والعاملين بها بأنهم يعملون على قدم وساق بكل فكر متطور، وبعد دراسات ومتابعات لأصول الحداثة فى كافة مجالات أعمالهم وتخصصاتهم، قائلا " أنا لست عضوا أنا مجرد مساهم " كما أن إيهاف لا تسعى للحصول على أى مشروع ضخم لمجرد تسليط الأضواء عليها، وانما تختار مشاريع بعينها تلك التى تستطيع أن تبرز قدراتها فى البنية التحتية التى تنفرد بها.

 فهل زحفت الى إيهاف كل هذه المشاريع التى انجزتها، أم أنها اختارتها بنفسها وسعت اليها لتدخل تحديا جديدا يضاف الى نقاط نجاحها؟

بفرحة أنارت عيناه كأن شريط الانجازات يعرض أمامه قال ..انجزت "إيهاف" مشاريع كبيرة كانت كلها بمثابة تحدى لقدراتها، فهى لا تدخل فى منافسة إلا مع نفسها ،وعلى سبيل المثال اختارت مؤخرا المشاركة فى مشروع فندق هيلتون المعادى، لأننا أنجزنا مثله الكثير فى منطقة الخليج، هذا بخلاف مترو الأنفاق فى مراحله الأربعة،  والعديد من مشاريع العملاقة فى دول الخليج مثل كليفلاند كلينك بالامارات ومشروع الدوحة سيتى سنتر و مشاريع المدن الصناعية فى السعودية ومشروع المتحف المصرى الكبير ومتحف قطر الوطني، اعتبرهما أهم مشاريع إيهاف.

 استغليت فرصة زهوه وفخره بالانجازات لاسأله وماذا حققت على المستوى الشخصى؟

بابتسامة ساخرة أجاب .. تركت العمل كمدرس أكاديمى بعد تجربة تدريس دامت عامينلأنى تفاجأت بقصور فى مناهج لم تتطور منذ 20 عاما، واكاديمين يقفوا عند طريقة تدريس عفا عليها الزمن، حتى من درس منهم بالخارج لن يصل الى درجة استاذ مادة الا بعد انقضاء 10 سنوات، عندئذ تكون أفكاره قدمت وآلت الى زوال.

 ولما كان الدكتور محمد عز الدين دارسا بالخارج سألته .. لماذا لم تلجأ للتدريسفى الجامعات الخاصة أو بخارج مصر؟

بكل حدة قال .. لماذا أخدم خارج بلدى؟ وما الذى يدفعنى للعمل بجامعات خاصة وأنا لم أسع للمال، أنا فقط أردت صب علمى وتجاربى لابناء بلدى، الذى أتمنى أن يتغير مفهوم تلقى العلم بها، خاصة فى مجال الهندسة التى تحتاج الى تطور دائم واتساع افق .

بهذه القتامة التى كشف عنها دكتور عز صرح بتخوفاته على مستقبل الاستثمار العقارى بمصر قائلا ..

نحن لا نبنى منذ أربعة أعوام، لذلك ستظهر أزمة خلال العامين القادمين بندرة الوحدات السكنية، كما ان المستثمر العربى يخشى على أمواله فى مصر، فمن لديه استثمار فهو يستكمله فقط، لكن لا يوجد استثمارات جديدة، وهناك بعض المستثمرين الصغار قدموا الى مصر لاعتقادهم بأن الأ زمة التى تمر بها البلاد ستخفض من سعر الأرض.

حاولت تغيير الأجواء القاتمة بالنظر لمستقبل أكثر اشراقا فسألته عن رؤيته لتطوير العمارة والانشاء بحكم خبرته ودراسته بالخارج

صدمنى بلهجة أسى على فكرنا الذى لم يتغير فى مجالات الانشاء والميكانيكا والهندسة البيئية وغيرها منذ عام 1700 ومن المفترض حينما نهدف للتطوير نقوم باجراء أبحاث ودراسات حقيقية، ليست على ورق ومن بين أربعة جدران، لابد أن يتولى مركز بحوث البناء  تعيين باحثين يطلق عليه "استاذ كرسى" يقضى وقته فى البحث ويسافر ويطلع ويحضر مؤتمرات مع ضرورة توفير راتبا مرضيا وكافيا له، شأن ما يحدث فى البلاد المتطورة والتى تخصص الملايين لمعامل البحث.

أذن لازال التطوير فى إيهاف مرهونا بنهضة المجتمع، ومحفوظا ايضا بالأوراق؟

 

بكل قوته وبلهجة حماسيه قال .. بالطبع لن نقف مكتوفى الأيدى وسنظل نسعى للتطوير، لكننا دائما ما نلجأ لشراء الأبحاث الجديدة، لأن فكرة تأسيس معامل البحث مجال عريض ومكلف ويحتاجدعما وتكاتف من كل أجهزة الدولة.

إضافة تعليق
فبراير19

alt

يداً بيد لا يفرقهما خلاف حول مفهوم، يرسمان الخط ويقتفيان أثره معا للنهاية، ليجدان له مخرجا مناسبا فى الحياة، ملائما للمكان الذي اختير من أجله،  وهذا ما تعلماه من طول عشرتهما لشيخ المعماريين  (حسن فتحي) .. المعماريان (رامى الدهان) و(سهير فريد) اللذان حملا شعار (العمارة تخاطب الوجدان)

فصاحب الإبداع يخاطب المتلقى بما ترك له من (اللون، الفراغ، الإحساس، الجماد)، وجميعها نسب جمالية تؤثر على المجتمع، وتتأثر به في المقام الأول ، ومن هنا  انطلقا يفتتان القوالب الجامدة للتصميم والتشييد لتحقيق هدف واحد، طالما سعى إليه حسن فتحي ألا وهو أن يظل البناء قويا معبرا عن طبيعة أصحابه، ومتناغما مع ما حوله، كما يعبر عن بيئته، ويستمد قوته منها .

لذلك كانت بدايتهما  تصميم استراحة صغيرة لا تتعدى الـ60مترا، بعدها قاموا بتصميم أكثر من 40 قرية سياحية منها قرية الجونة بالغردقة، والتى تعتبر مركز سياحي، ومنتجع صحي عالمي،شارك فيه المعماري الكبير مايكل جريفيز، وأخرى بالقصير، بالإضافة إلى تصميم مشروع نادي وفندق الغزالي بالكويت، والأزهر بارك.

وعن بداية علاقتهما بالعمارة البيئية يقولان

بعد الانتهاء من مرحلة الدراسة الجامعية عام 1978، تولد بداخلنا انبهارا شديدا بالاتجاه المعماري لدى (حسن فتحي)، وبدأنا بالتقرب من أعماله واتجاهاته الهندسية  فيما يختص بالعمارة الشعبية المحلية، لكونها شديدة التشبع بالتراث الحضاري عند (حسن فتحي)إلى أن دخلنا إلى عالم (حسن فتحي) فكان منزله عبارة عن مكتب صغير  للرسم وتنفيذ الأفكار، كان يقوم هو بوضع التصاميم، ويترك لنا مرحلة الرسم، ومع مرور الوقت  كبرنا من حوله، وكبرت التجربة بين الممارسة والخبرة، وبدأنا العمل الخاص ولكن باتجاه وتفكير (حسن فتحي) دون تقليد لأسلوبه إنما نحاكى الأسلوب ونناقشه فيما لدينا من أفكار وتصاميم، أى أننا عملنا بخبرته وتعليماته حتى بعد وفاته

هل كانت بدايتكما من حيث انتهى (حسن فتحي) ( انظر تحت قدمك وابن)؟

كانت  فكرته  عبقرية وبسيطة ارتبطت أكثر بالفطرة الإبداعية لديه، حين استلهم تجارب معمارية من الطبيعة، لإحياء أشكال محلية  وشعبية وبيئية من العمارة، عندما قام في بداية الثلاثينات بحل مشكلة الأسقف بالقباب التي تصنع التوازن في الضغط ما بين أعلى وأسفل، وهذا الحل العبقري ساعد في تفادي أضرار المناخ المتقلب إضافة إلى المحافظة على الاستمتاع بكافة الفصول. فيما عرف بعد ذلك بـ (عمارة الفقراء)، وهو مسمى يعكس البساطة  في أفكار ومشروعات (حسن فتحي) في العمارة، لذلك نحن ندعي أننا نواصل العمل بنفس الفكرة ونحاول أن نكون امتدادا له لكن من حيث انتهى .

دفاعا عن شيخ المعماريين بأن قبابه قضت على فكرة  (اللمة) على  أسطح  البيوت الريفية ؟

يضحك الدهان قائلا .. بالطبع لا، فمنزل (حسن فتحي) نفسه لم تغب عنه هذه التفصيلة، ويحتوي على أسقف متسعة في غاية الروعة، ولكن مساحة (اللمة) كان يستبدلها بـفكرة (الحوش) في التصميم الداخلي حتى تصلح لاجتماع العائلة المصرية  البسيطة في الريف على أسطح المنازل في ليالي الصيف، كما كان يعمد دائما إلى احترام خصوصية الفرد ببناء غرف خاصة لأفراد الأسرة الواحدة في المبنى الواحد.

كما رفضت (سهير فريد) بحدة اختصار عمارة (حسن فتحي) في تصاميم القباب

وقالت هذا خطأ شائع لدى المتلقي، فكانت تصاميمه للأغنياء والفقراء، لأنها تصاميم مختلفة تحاول إقناع الناس بأهمية القباب، لأنها ليست عمارة تبنى للفقراء باعتبارهم مساكين، بل تحاول أن ترد للفقراء المصريين عمارتهم التي أنتجوها وأبدعوها من خلال فكرهم ووجدانهم وبنوها بسواعدهم، وهي التي بقت آثارها في الشواهد المعمارية التراثية حتى الآن، محاولا عن طريق إبداعاته المعمارية الجمع بين ثالوث الحياة: (الإنسان، الطبيعة، العمارة) وذلك للتقريب بين الإنسان ومنبته، والرجوع به إلى هويته الأولى، فالرجل كان مخضرما في كل شيء محبا للموسيقى والفن وللناس، متعدد الإمكانيات ولديه بعد نظر منفتح على كل المجالات.

وكيف كان الخروج من عباءة (حسن فتحي)؟

بابتسامة خفيفة واستراق النظر لبعضهما البعض قالا: كان لابد أن نجد لنا ما يميزنا، ولكن ما زرعه (حسن فتحي) بداخلنا يمثل البذرة التي نحاول أن نرويها لتنضج وتطرح ثمارا جديدا، وقد اقتادنا الواقع المعاش إلى التواصل مع المعاصرة، ولكن تلك البذرة ظلت بمثابة بصمة لنا لا يمكن تجاهلها فى أي من مشاريعنا المختلفة.

إضافة تعليق
فبراير04

كتبت: ناهد السيد

altمنظم نظام مهندسى العمارة فهو بالفعل واحد منهم لكنه عمل بالتجارة منذ كان عمره 7 سنوات حيث تعلم أهم حكمة نجاح فى أى عمل وهى " فن التعامل مع البشر" أنه المهندس "فتح الله فوزى" أول من بنى فى صحراء الساحل الشمالى قرى "مينا " عام 1986 ثم حول مدينة 6 أكتوبر إلى منطقة سكنية بعد أن كانت مخصصة للمصانع والعمال فقد بنى فى صحرائها مدينة "مينا جاردن سيتى" عام 94 وحالياً هورئيس مجلس إدراة شركة "المستقبل للاستثمار العقارى" التى تمتلك بنك لاند  بمساحة 11 ألف فدان فى القاهرة الجديدة، التى يحاول من خلالها المساهمة فى حل الأزمة الاقتصادية فى مصر .. فكيف يعمل على تحقيق  ذلك ؟

أجاب بعبارات منظمة، سارداً أولاً قصة نجاح بدأت من عام 1979 عندما تخرج من كلية الهندسة وعمل على الفور فى نفس العام كمطور عقارى فى  الأسكندرية، حتى وجد أن الأزمة التى تواجه المطورين عن المادة الخام أى "الأراضى" وجاءته الفرصة لشراء هذه الأرض 2006 لتصبح امتداداً للقاهرة الجديدة وهى تفتح من ثلاث اتجاهات بواجهه 4 كيلو على طريق السويس و13 كيلو طريق لوكيلمى، ومدخل من القاهرة الجديدة، والأرض ملكية لأربع جهات  بنك مصر 45%، بنك الاستثمار القومى 35%، البنك الأهلى 5%، المقاولون العرب 15% .

قاطعته رغم صعوبة ذلك مع أصحاب الأفكار المرتبة .. وما الذى أخر العمل بمشروع المستقبل منذ 2006؟

استكمل حديثه كأن سؤالى جاء فى محله  قائلاً . . الإجراءات والتراخيص وتطهير الأرض من قبل وزارة الدفاع و القوات المسلحة لضمان خلوها من أى مخلفات رمايه، واستصدار قرار وزارى بالأنشطة الاقتصادية التى تجذب المطور من تجارى وسكنى، تعليمى، طبى وترفيهى، وبحصولنا على العقد الأزرق والقرار الوزارى  سيكون سهلاً على المطور العقارى شراء الأرض منا عن شرائها من مؤسسات الدولة، وسيتم التعامل معه بكافة الصيغ الممكنة إما بالايجار والامتلاك، أو المشاركة.

هل تضع شروطاً للمطور العقارى أم أن رغبتك لنهضة الاقتصاد القومى يجعلك تتغاضى عن وضع أى شروط؟

بلهجة حادة قال .. بالطبع هناك شروطاً تمنع المطورين من العمل كل واحد برؤيته وفكره وشخصيته، وقد حرصت من البداية على الاستعانة باستشاريين لوضع أسس للتخطيط والتنفيذ والبناء، كما أنى أهتم بقصة نجاح كل مطور أو سيرته الذاتية، لكى أضمن جودة المشروع.

ألا ترى أن الاسثتمار فى الوقت الحالى يعد مجازفة؟

أجابنى معترضاً على لفظ مجازفة الذى يشير إلى الخطر، وقال أنه "تحدى" فالمستثمر الخارجى يؤجل التعامل مع أى  نشاط اقتصادى فى الوقت الحالى، ذلك لأن الإعلام يضخم الأحداث وينقلها بصورة مغلوطة، ومع ذلك هناك حركة جارية فى مصر لأن الوقوف بالنسبة للمستثمر يعنى الموت، فلديه التزامات تجاه عدد من الموظفين والعمال، ومسئوليات تجاه عمله وبلده.

 هل فكرت فى تأجيل نشاطك لحين انتعاش السوق الاستثمارى؟

اعتدل بكل ثقة وقال أنا مؤمن بأن الانسان هو صانع الحضارات، ولن تنهض بلدى إلا بنشاطى ونشاط كافة المستثمرين، وهدفى الأول أن أجذب رؤوس أموال خارجية، وعملة صعبة، لذك اعتمد فى لقاءاتى مع المستثمرين أن أنقل لهم صورة حقيقية عن مصر واشجعهم للاستثمار بها كما ان التأجيل يكون فى صالحى لأن سعر الأرض سيزداد، لكن الأزمة الراهنة تحتاج إلى سرعة انجاز وضخ رؤوس أموال.

اذن ليس صحيحاً ما يتردد حول تخفيض سعر الأرض فى هذه المرحلة لجذب المستثمرين ؟

أجابنى بمنطق تاجر حكيم وباحث خبير قائلاً .. كلما قل عدد الأراضى زاد سعرها ومن المستحيل أن تنخفض سعر الأراضى، كما أن تكلفة المرافق تزداد وكذلك خامات البناء، وكنت قد سجلت دراسة عن ال30 عاما الماضية، ووجدت أن سعر الأرض يزيد بمعدل دبل إلى تريبل كل خمس سنوات، فسعر المتر المربع عام 80 كان ب 150 ج، الأن يقدر ب 8000ج

ماالذى يميز مشروع المستقبل ليجذب المستثمرين اليه؟

عدد لى المزايا السابقة فى سهولة الشراء منه لأرض خالصة الأوراق والتراخيص والانشطة، كما انها تمتلك رؤى تصميم متطورة وضعها كبار الاستشارين، لكنه أضاف شيئاً هاماً أخر وهو أن المدينة مجهزة بكود "البناء الأخضر" حيث يراعى بها أصول توليد الطاقة من الشمس، وترشيدها، وإعادة معالجة مياه الصرف الخفيف لاستخدامها فى رى المساحات الخضراء بالمدينة، وهى ثقافة جديدة تشجع كل المطورين إلى العمل بها لحل مشكلات الطاقة والمياه التى ستواجهنا فى وقت قريب جداً، ومهما كانت حجم تكلفة هذه المبانى الآن فهى على المدى القريب تحل العديد من الأزمات الاقتصادية التى تهاجم المواطن المصرى بعد رفع دعم الطاقة.

 

وأنهى حديثه بأمل وتفاؤل خبراء الاستثمار بأن مشروع المستقبل سيبدأ فى العمل فى اكتوبر القادم حيث تم عرضه على بعض المطورين ولاقى قبولاً  واستحساناً.

إضافة تعليق


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل
preload preload preload