أصول اقتناء السجاد التركي
فبراير07

سؤال السيدة سامية السحرتيalt

لدى سجادة تركى من الحرير وبها خيوط مقصبة لا أعرف السبب فى انطفاء ألوانها الزاهية واختفاء الخيوط المقصبة بها، كيف أحافظ عليها ؟

المهندسة نيلى طولان تجيب

السجاد التركى من أفخم أنواع السجاد فى العالم ويحتاج الى عناية خاصة جداً، فتشكيلاته وألوانه وخامته من الحرير الناعم تعد بمثابة لوحة فنية، قد تحتوى على زخارف إسلامية، أو كتابات وحروف، لذلك لا يمكن وضعها مثلاً فى غرف المعيشة خاصة إذا كان لدينا أطفال،  فمكانها المناسب فى غرف الضيوف والصالونات للحفاظ على زهائها دائماً، كما يمكن تعليقها كتابلوه فى خط مستقيم إذا كانت صغيرة أو متوسطة الحجم، ولابد أنها فقدت زهائها بفعل تعرضها للشمس فترات طويلة، كما أن طريقة غسلها بفرشاة خشنه مثلاً أو أى غسيل يدوى يتسبب بالطبع فى فقدانها للخيوط المقصبة التى كانت تتخللها، وللحفاظ على هذا النوع من السجاد أيضاً عند تخزينه لابد من برمه وليس ثنيه لكى لا تتكسر خيوطه الحريرية ويبدو مستهلكا وبالياً .alt

للتواصل عبر الفيس بوك واليوتيوب

alt

 


إضافة تعليق

التعليقات

إضافة تعليق

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.



استضافة مجانية من موقع مدونات عبر! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل
preload preload preload