المهندس أحمد رضا … تصميمات متحفية
أبريل22

 

ينفرد ببصمة خاصة في عمله كمعماريalt

كتبت: نهي حسن

هى بالفعل صروح منزلية لكنها تنتمي بكل قوة للعصرالحديث والاتجاه المعاصر فى التصميم الداخلى .. هكذا نجح المهندس أحمد رضا فى إيجاد طريقه نحو بصمة خاصة فى عمله كمعمارى أولاً ثم التصميم الداخلى وحتى  فى أعمال المقاولات التى نجح من خلالها فى إبراز مشاريع كبرى فى قرى ومنتجعات سياحية شأن لافيستا وسوانى والباثيو وغيرها من المبانى الإدارية والسكنية.

وقد حصل مؤخراً على جائزة International Property Awards لعام2012وهي جائزة عالمية فى مجال التصميم الداخلى لفئة المشروعات متعددة الاستخدام السكنية والتجارية والمكاتب الإدارية، فحملت مشاريعه طابعاً مميزاً يجعلها تبدو كأنها مزار سياحى، فهو يتعمد ألا يترك كبيرة ولا صغيرة إلا ووظفها إما بشكل عملى ووظيفى يفيد المكان ويعالج مشكلات الفراغ من حوله، فيلجأ دوماً المهندس رضا إلى اللعب بالأسقف فى مستويات مختلفة، وبالجدران حيث يخلق فتحات ومتنفسات للجدار يتم توظيفها كبيوت للإضاءة أو وحدات زخرفية تسكن بها اكسسورات  تؤكد على الطابع المتحفى للمكان ككل، وهكذا الأمر بالنسبة للخطوط المعمارية البسيطة والمجردة التى تتواصل فيما بينها وتصنع لغة خاصة بالعمارة المعاصرة، التى لا تقبل التعقيدات، حتى أنه من الممكن القول أن هذه المشاريع سوف تنضم إلى تاريخ العمارة الحديثة، وسيصبح لها مكاناً مميزاً أيضاً هى أعمال كبار ومشاهير المعماريين والمصممين فى العالم.

alt

للتواصل عبر الفيس بوك وتويتر 

altalt



إضافة تعليق

التعليقات

إضافة تعليق

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.



استضافة مجانية من موقع مدونات عبر! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل
preload preload preload